شباب في شباب
 
البوابةالرئيسيةس .و .جاليوميةبحـثالتسجيلقائمة الاعضاءالمجموعاتدخول
منتديات العجايبي نت تتمنــي لكــم اسعــد الاوقـات وتقـدم لكـم افضـل شـات في مصـر شات سـان مينــا
شات مسيحي

شاطر | 
 

 دراسة فى سفر دانيال النبى

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
مجدى خلة
العضو الماسي للعجايبي
العضو الماسي للعجايبي


عدد الرسائل : 171
العمر : 40
الموقع : www.magdy8888.ahlamontada.net
النقاط : 0
تاريخ التسجيل : 09/09/2008

مُساهمةموضوع: دراسة فى سفر دانيال النبى   الأربعاء سبتمبر 10, 2008 10:28 pm

تابع الدرس الثالث
يُعَدُّ هذا الفَصْلُ أساسيّاً لِفَهْمِ جميعِ النُبوّات. لهذا، فإنَّ مَعْرِفَةَ بَعْضِ الآياتِ مِنَ الكِتابِ المُقَدَّسِ والتمكُّنَ مِنْ تفسيرِها يُعَدُّ أمْراً خطيراً للغايَةِ. فقَدْ بَدَأتِ البِدَعُ والهَرْطَقاتُ بهذهِ الطريقَةِ حيثُ راحَ هؤلاء يستَخْدِمونَ آياتٍ مُعيَّنَةٍ مِنَ الكِتابِ المُقَدَّسِ دونَ غَيْرِها. إنَّ الأشْخاصَ الذينَ يَشْرَعونَ في الترويجِ لهذهِ البِدَعِ والهَرْطَقاتِ يَفْهَمونَ التاريخ ويَفْهَمونَ الطبيعَةَ البشريَّةَ أيْضاً؛ فَهُمْ يُدْرِكونَ حاجَةَ الإنسانِ إلى عقيدَةٍ تُشْبِعُ ذِهْنَهُ الطبيعيّ. والليبراليَّةِ (أو التحرُّريَّةِ) والإنجيلُ الاجتِماعيِّ يُلائِمانِ الذِهْنَ الطبيعيّ ويروقانِ لَهُ.
سُئِلَ القِدّيس "أغسطينوس"، الذي كانَ واحِداً مِنْ رِجالِ اللهِ العُظَماء، سُئِلَ يوماً عَنِ السَبَبِ الذي دَفَعَهُ إلى الاستِسْلامِ إلى الهَرْطَقَةِ المانويَّة في زمانِهِ. وقَدْ أجابَ القِدّيسُ أغسطينوس بأنَّها كانَتْ تبدو "الأكْثَرَ كَمالاً ومَعقوليَّةً". كذلِكَ، قَدْ يكونُ الأسلوبُ الفَلْسَفيُّ الذي يستَخْدِمُهُ الكثيرُ مِنَ الوُعّاظِ في وَقْتِنا الحاضِرِ هُوَ الأكْثَرُ خُطورَةً على كَلِمَةِ الله. فهؤلاءِ الوُعّاظِ لا يُفكِّرونَ في اللُجوءِ إلى كَلِمَةِ اللهِ باعتبارِها الأساسَ والمَرْجِعَ الرئيسيّ. بَلْ هُمْ يُريدونَ أنْ يُقدِّموا لَكَ تفسيرَ رَجُلٍ ما مِنَ الفلاسِفَةِ القُدَماءِ مِثْلَ أفلاطون. لهذا، صَديقي، فمِنَ المُهِمِّ أنْ نُعْنى بِدِراسَةِ كَلِمَةِ اللهِ بأكْمَلِها. وبالتالي، فإنَّ هذا الفَصْلَ بالِغُ الأهميَّةِ لَنا.
تقول الآيةُ الأولى من الفصل الثاني من دانيال:" وَفِي السَّنَةِ الثَّانِيَةِ مِنْ مُلْكِ نَبُوخَذْنَصَّرَ، حَلَمَ نَبُوخَذْنَصَّرُ أَحْلاَمًا، فَانْزَعَجَتْ رُوحُهُ وَطَارَ عَنْهُ نَوْمُهُ ". ما مِنْ شَكٍّ في أنَّ نبوخَذنَصَّر، الذي كانَ قَدْ عَلا وارتَفَعَ إلى مَرْتَبَةٍ عالِيَةٍ جِدّاً، قَدْ تعجَّبَ مِنْ هذهِ الإمبراطوريَّةِ العَظيمَةِ التي بَرَزَت تَحْتَ قِيادَتِه. وفي الحقيقَةِ أنَّ بابِلَ كانَتْ أوَّلَ إمبراطوريَّةٍ عالميَّةٍ عَظيمَةٍ. وقَدْ فَعَلَ نبوخَذنَصَّر شيئاً لَمْ يتمكَّنِ المِصْريّونَ مِنَ القِيامِ بِهِ لأنَّ مِصْرَ كانَتْ تتمتَّعُ بالاستِقْلالِ الذاتيّ. وكانَتْ أكْبَرَ غَلْطَةٍ ارتَكِبَها أيُّ فِرْعَوْن مِنْ فراعِنَةِ مِصْر هُوَ أنَّهُ غادَرَ نَهْر النيل. فلَوْ أنَّهُ بَقِيَ هُناكَ، لكانَ حَظِيَ بالحِمايَةِ الجيِّدَة - فهُنالِكَ صَحْراءٌ عَظيمَةٌ مِنْ حَوْلِهِ لا يُمْكِنُ لأيِّ جَيْشٍ أنْ يختَرِقَها. وكُلُّ ما كانَ ينبَغي عليهِ القيامُ به هُوَ حِراسَةُ نَهْرِ النيلِ الذي كانَ يُعَدُّ المَعْبَرَ الوحيدَ إلى مِصْر. لكِنَّ المِصْريّينَ بدأوا في التوسُّعِ، رُغْمَ أنَّهُم لَمْ يُصْبِحوا قَطّ ما يُمْكِنُنا تسمَيَتهُ بالإمبراطوريَّةِ العَظيمَةِ مَعْ أنَّهُ كانَ لَهُم تأثيرُهُم على العالَم.
أمّا نبوخَذنَصَّر، فقَد بدأ كشَيْخِ قبيلَةٍ وقامَ بتوحيدِ العَديدِ مِنَ القبائِل. ثُمَّ استولى على الإمبراطوريَّة الآشوريّة، ثُمَّ على سوريا، وهَلُمَّ جَرّا. كَما أنَّهُ هَزَمَ المِصْريّين. ولَمْ يَكُن اليونانيّونَ ليَقْدِروا على مواجَهَتِهِ، لكنَّهُ لَمْ يُحاوِل مُهاجَمَتَهُم. وفي الحقيقَةِ أنَّهُ لَمْ يَكُنْ بِحاجَةٍ لذلِكَ لأنَّهُ كانَ في حَقيقَةِ الأمْرِ يَحْكُمُ العالَمَ المَعْروفَ آنذاك. وعلى أيِّ حالٍ، فقَدْ كانَ نبوخَذنَصَّر دائِمَ التَفْكيرِ في كُلِّ ما يَجْري، وكانَ يُدْرِكُ أنَّهُ يُديرُ إمبراطوريَّةً عالميَّةً عَظيمَةً. وفي ذلِكَ الوَقْت بالتحديد، تحدَّثَ اللهُ إلى نبوخَذنَصَّر.
اضطَرَبَ نبوخَذنَصَّر في نَوْمِهِ، وراحَ يتساءَلُ عَنْ مُسْتَقْبَلِ هذهِ الإمبراطوريَّةِ العَظيمَةِ التي قامَ بتأسيسِها: فكَيْفَ ستكونُ نِهايَتُها؟ هَلْ تَعْلَمُ، عزيزي، أنَّهُ بَعْدَ نَحْوِ 2500 سَنَةٍ مِنَ التاريخِ البشريّ مُنْذُ زَمَنِ نبوخَذنَصَّر، ما زِلْنا نتساءَلُ عَنْ ذلِكَ؟ لكِنَّ هذا الفَصْلَ يُجيبُ على هذا السؤال.
عدد 2:" فَأَمَرَ الْمَلِكُ بِأَنْ يُسْتَدْعَى الْمَجُوسُ وَالسَّحَرَةُ وَالْعَرَّافُونَ وَالْكَلْدَانِيُّونَ لِيُخْبِرُوا الْمَلِكَ بِأَحْلاَمِهِ. فَأَتَوْا وَوَقَفُوا أَمَامَ الْمَلِكِ ". استَدْعى نبوخَذنَصَّر جميعَ الحُكَماءِ الذينَ لَدَيْه. وكانَ هؤلاءُ قَدْ تلقّوا تدريباً مُشابِهاً للتدريبِ الذي تلقّاهُ دانيالُ ورفاقُه. كانَ هؤلاء الرِجالُ يتمتَّعونَ بِدَرَجَةٍ عالِيَةٍ مِنَ الذَكاءِ رُغْمَ أنَّهُم كانوا وَثَنيّين. وما زالَ هُنالِكَ الكثيرُ مِنْ حَمَلَةِ الشَهاداتِ العُلْيا في مُجتَمعاتِنا يرفُضونَ الكِتابَ المُقَدَّسَ. وعلى أيِّ حالٍ، لا ينبَغي أنْ نُقلِّلَ مِنْ شأنِ حُكَماءِ بابِل؛ فقَدْ كانوا يتمتَّعونَ بقَدْرٍ عالٍ مِنَ التعليمِ والذَكاء. وهكذا، صَديقي، فقَدْ مَثَلَ هؤلاءُ الحُكَماءُ أمامَ نبوخَذنَصَّر لكي يَسْمَعوا أوامِرَهُ. عدد 3:" فَقَالَ لَهُمُ الْمَلِكُ: «قَدْ حَلَمْتُ حُلْمًا وَانْزَعَجَتْ رُوحِي لِمَعْرِفَةِ الْحُلْمِ» ". ذَكَرَ المَلِكُ نبوخَذنَصَّر لهؤلاءِ الحُكَماءِ أنَّهُ قَدْ حَلُمَ حُلْماً غَيْرَ عاديٍّ ويبدو بأنَّهُ حُلْمٌ هامٌّ للغايَة. وكَما تَرى، عزيزي، فقَدْ بيَّنَ لَهُ اللهُ أنَّ لَدَيْهِ شيئاً يقولُهُ لَهُ، لكنَّ هذا الرَجُلَ الذي يعيشُ في ظُلْمَةٍ روحيَّةٍ عَرَفَ فَقَط أنَّ هُنالِكَ شيئاً هامّاً. عدد 4:" فَكَلَّمَ الْكَلْدَانِيُّونَ الْمَلِكَ بِالأَرَامِيَّةِ: «عِشْ أَيُّهَا الْمَلِكُ إِلَى الأَبَدِ. أَخْبِرْ عَبِيدَكَ بِالْحُلْمِ فَنُبَيِّنَ تَعْبِيرَهُ» ". "فَكَلَّمَ الْكَلْدَانِيُّونَ الْمَلِكَ بِالأَرَامِيَّةِ: «عِشْ أَيُّهَا الْمَلِكُ إِلَى الأَبَدِ" - يبدو هذا أسْخَفَ شيءٍ يُمْكِنُهُم قَوْلُهُ، لكنَّهُم كانوا يُجامِلونَ المَلِكَ بتِلْكَ الطَريقَةِ - "عِشْ أَيُّهَا الْمَلِكُ إِلَى الأَبَدِ."
ومِنَ المُهِمِّ أنْ نُلاحِظَ، عزيزي، أنَّهُ عِنْدَ هذهِ النُقْطَةِ مِنْ سِفْرِ دانيال، هُنالِكَ تحوُّلٌ مِنَ العبريَّةِ إلى الآراميَّةِ. فمِنَ الآيَةِ الرابِعَةِ في هذا الفَصْلِ وحتّى الآيةِ الثامِنَةِ والعِشْرينَ مِنَ الفَصْلِ السابِعِ، يستَخْدِمُ السِفْرُ اللُغَةَ الآراميَّةَ. وقَدْ كانَتْ الآراميَّةُ لُغَةَ البَلاطِ، أو اللُغَة الدبلوماسيَّة في ذلِكَ الزمان. وقَدْ كانَتِ الآراميَّةُ لُغَةَ الأمَميّينَ أو لُغَة العالَم. وهذا يُشْبِهُ حالَ اللُغَةِ الفرنسيَّةِ قَبْلَ سَنَواتٍ؛ أمّا في وَقْتِنا الحاضِرِ، فقَدْ حَلَّتِ الإنجليزيَّةُ مَحَلَّ الفرنسيَّةِ. وَتُعَدُّ أهميَّةُ هذا التغييرِ في استِخْدامِ اللُغَةِ في سِفْرِ دانيال أمْراً جَديراً بالمُلاحَظَةِ: فاللهُ يتحدَّثُ الآنَ إلى العالَمِ، وليسَ إلى الأمة القديمة فقَط. فقَدْ تَمَّ سَبْيُ الأمَّةِ إلى بابِل. وقامَ اللهُ بِنَزْعِ الصَوْلَجانِ مِنْ نَسْلِ داود وَوَضَعَهُ في أيْدي الأمَم. وسوفَ يبقى الحالُ كذلِكَ إلى أنْ يستعيدَ الرَّبُّ هذهِ السُلْطَة وهذا الصَوْلَجان. وحينَما يَفْعَلُ ذلِكَ، فسوفَ يقومُ الرَّبُّ يسوع المسيح بالإمْساكِ بالصَوْلَجانِ لأنَّ قَصْدَ اللهِ الآب هُوَ أنْ يَمْلُكَ المسيح يسوع.
يتعلَّقُ الأمْرُ هُنا بِمَمْلَكَةٍ عالميَّةٍ. والفِكْرَة بأنَّ كَلِمَةَ اللهِ مَحْصورَةٌ في إلهٍ محَلّيٍّ وبأنَّ الكِتابَ المُقَدَّسَ محدودُ الرؤيا هِيَ فِكْرَةٌ خاطِئَةٌ تَماماً. وإنْ تفَحَّصْنا الأمْرَ بتمعُّنٍ فسَوْفَ نَجِدُ بأنَّ اللهَ يُفكِّرُ في مَمْلَكَةٍ عالميَّةٍ. ففي المزمور 27:89 يقولُ اللهُ عَنِ العَهْدِ الذي أقامَهُ مَعْ داود: "أَنَا أَيْضًا أَجْعَلُهُ بِكْرًا، أَعْلَى مِنْ مُلُوكِ الأَرْضِ." ثُمَّ يقولُ في الآياتِ 34-37 مِنَ المَزْمورِ نَفْسِه: "لاَ أَنْقُضُ عَهْدِي، وَلاَ أُغَيِّرُ مَا خَرَجَ مِنْ شَفَتَيَّ. مَرَّةً حَلَفْتُ بِقُدْسِي، أَنِّي لاَ أَكْذِبُ لِدَاوُدَ: نَسْلُهُ إِلَى الدَّهْرِ يَكُونُ، وَكُرْسِيُّهُ كَالشَّمْسِ أَمَامِي. مِثْلَ الْقَمَرِ يُثَبَّتُ إِلَى الدَّهْرِ. وَالشَّاهِدُ فِي السَّمَاءِ أَمِينٌ." وبِعِبارَةٍ أخْرى، فكأنَّ اللهَ يقولُ هُنا: "إذا نَظَرْتُم إلى السَماءِ فَوَجَدْتُم أنَّ الشَمْسَ قَدْ اختَفَت وأنَّ القَمَرَ قَدْ غابَ في اللَيْلِ، فعِنْدَها ستَعْلَمونَ أنّي قَدْ غَيَّرْتُ رأيي وفِكْري. لكِنْ طالَما كانَ بإمكانِكُم رؤيَة الشَمْسِ والقَمَرِ في السَماءِ، فهذا يَعْني أنَّني سأقيمُ مَلِكي على هذهِ الأرْض."
نَحْنُ نتحدَّثُ الآنَ، صَديقي، عَنْ شَيْءٍ عالميٍّ ولَيْسَ عَنْ شَيْءٍ محليّ. وهذا أمْرٌ يَخْتَصُّ بأوَّلِ إمبراطوريَّةٍ عظيمَةٍ عَرَفَها العالَمُ. واللُغَةُ المُسْتَخْدَمَةُ هُنا (ألا وَهْيَ اللُغَةُ الآراميَّةُ) هِيَ لُغَةُ العالَمِ في ذلِكَ الوَقْت. ويمكنك أن ترى أن الله يسود على العالم لأنه سيد الكون. فهل نخضع له ونعلنه السيد على حياتنا أيضاً؟
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://www.geocities.com/magdy_khela2000
 
دراسة فى سفر دانيال النبى
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
العجايبي نت :: دراسات الكتاب المقدس :: دراسة العهد القديم-
انتقل الى: