شباب في شباب
 
البوابةالرئيسيةس .و .جاليوميةبحـثالتسجيلقائمة الاعضاءالمجموعاتدخول
منتديات العجايبي نت تتمنــي لكــم اسعــد الاوقـات وتقـدم لكـم افضـل شـات في مصـر شات سـان مينــا
شات مسيحي

شاطر | 
 

 دراسة فى سفر دانيال النبى

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
مجدى خلة
العضو الماسي للعجايبي
العضو الماسي للعجايبي


عدد الرسائل : 171
العمر : 40
الموقع : www.magdy8888.ahlamontada.net
النقاط : 0
تاريخ التسجيل : 09/09/2008

مُساهمةموضوع: دراسة فى سفر دانيال النبى   الأربعاء سبتمبر 10, 2008 10:36 pm

دانيال 29:2-43
§ الدرس الخامس

ما زلنا نتأمل في سفر دانيال من العهد القديم وفي الفصل الثاني منه. رأينا كيف أن الملك نبوخذنصر الذي حلم حلماً مزعجاً، رأينا كيف أنه أراد من الحكماء أن يتكهنوا بحلمه ولم يرد أن يخبرهم به، وذلك ليتحقق من صدقهم. حينئذٍ، أدْرَكَ الحُكَماءُ خُطورَةَ تنبّؤاتِهِم. وقالوا له إن الله وَحْدَهُ هُوَ الذي يَقْدِرُ على معرفة الأحلام. وهكذا، فقَدْ راحوا يستَنْجِدونَ ويتوسَّلونَ للمَلِكِ لكي يُبقي على حياتِهِم لأنَّ الطَلَبَ الذي يَطْلُبُهُ لَيْسَ منطقيّاً على الإطْلاق. وهكذا، فقَدْ أمَرَ نبوخَذنَصَّر بقَتْلِ جميعِ الحُكَماءِ في بابِل، وكان هذا يَشْمَلُ دانيالَ وأصْحابَهُ.
تعجَّبَ دانيالُ بالفِعْلِ مِنْ هذا الحُكْمِ المُتسرِّعِ والظالِمِ الذي أصْدَرَهُ المَلِك، لكنَّهُ استَخْدَمَ لباقَتَهُ وبراعَتَهُ في التحدُّث إلى أريوخ رئيس الشُرْطَة السِرّيَّة في ذلِكَ الزمان. وطَلَبَ مِنْهُ أنْ يُعطيه بَعْضَ الوَقْتِ لكيّ يُبيِّنَ لَهُ الحُلُم. وفعلاً كَشَفَ الله لدانيال ذلِكَ الحُلُم عَنْ طريقِ إعطائِهِ الحُلُمَ نَفْسَهُ الذي حَلُمَ بِهِ نبوخَذنَصَّر. لقَدْ كانَ دانيالُ رَجُلاً ذا هَدَفٍ، ورَجُلَ صَلاةٍ، ورَجُلّ نبوءَةٍ. وقَدْ كَشَفَ اللهُ هذا السِرَّ لدانيال. وهُنا نَجِدُ صَلاةَ الشُكْرِ التي صَلاّها دانيال. أرادَ دانيالُ أنْ يوقِفَ أعمالَ القَتْلِ التي كانَتْ ستَجْري. ويبدو أنَّ أريوخ لَمْ يَكُنْ راغِباً في قَتْلِ الحُكَماءِ أيْضاً. سارَعَ أريوخ إلى إدْخالِ دانيال إلى حَضْرَةِ المَلِكِ نبوخَذنَصَّر وَهْوَ يَحْمِلُ الخَبَرَ السارَّ بأنَّ لُغْزَ الحُلُمِ سيُحَلُّ أخيراً. ومِنَ الواضِحِ أنَّ المَلِكَ نبوخَذنَصَّر كانَ مُتشكِّكاً في مَقْدِرَةِ دانيال على حَلِّ لُغْزِ ذاكَ الحُلُم. فقَدْ أخْفَقَ جميعُ حُكَماءِ بابِل في مَعْرِفَةِ الحُلُمِ وتفسيرِه، لكِنْ هُوَ ذا يأتي هذا الشابُ المَدْعو دانيال ليقولَ بأنَّهُ يستطيعُ مَعْرِفَةَ الحُلُمِ وتفسيرَهُ. لقَدْ حَظِيَ دانيالُ الآنَ بامتِيازٍ عَظيمٍ في أنْ يقومَ بتعريفِ هذا المَلِكِ الوَثَنيِّ ذي العَقْلِ المُظْلِمِ بالإلهِ الحَقيقيّ. وها هُوَ دانيالُ يقولُ للمَلِكِ نبوخَذنَصَّر: "يُوجَدُ إِلهٌ فِي السَّمَاوَاتِ كَاشِفُ الأَسْرَارِ، وَقَدْ عَرَّفَ الْمَلِكَ نَبُوخَذْنَصَّرَ مَا يَكُونُ فِي الأَيَّامِ الأَخِيرَةِ." وهذا هامٌّ جِدّاً لأنَّهُ سيكونُ مِحْوَرَ التَرْكيزِ في سِفْرِ دانيال؛ فهذا الحُلُمُ يُشيرُ إلى نِهايَةِ أزْمِنَةِ الأمَم، أي الى نهاية فترة الكنيسة وبداية الضيق العظيم.
نتابع الآن التأمل في الفصل الثاني من دانيال. تقول الآية التاسعة والعشرون من هذا الفصل:" أَنْتَ يَا أَيُّهَا الْمَلِكُ أَفْكَارُكَ عَلَى فِرَاشِكَ صَعِدَتْ إِلَى مَا يَكُونُ مِنْ بَعْدِ هذَا، وَكَاشِفُ الأَسْرَارِ يُعَرِّفُكَ بِمَا يَكُونُ ". لقَدْ اضطَرَبَ نَوْمُ نبوخَذنَصَّر في تِلْكَ اللَيْلَةِ وَراحَ يُفكِّرُ في ما يَحْمِلُهُ المُسْتَقْبَل. فرُغْمَ أنَّهُ بدأ حياتَهُ كمَلِكٍ صَغيرٍ، إلاّ أنَّهُ أصْبَحَ الآن حاكِماً للعالَمِ. عدد 30:" أَمَّا أَنَا فَلَمْ يُكْشَفْ لِي هذَا السِّرُّ لِحِكْمَةٍ فِيَّ أَكْثَرَ مِنْ كُلِّ الأَحْيَاءِ، وَلكِنْ لِكَيْ يُعَرَّفَ الْمَلِكُ بِالتَّعْبِيرِ، وَلِكَيْ تَعْلَمَ أَفْكَارَ قَلْبِكَ ". كانَ الحُلُمُ يتعلَّقُ بمُسْتَقْبَلِ مملَكَةِ نبوخَذنَصَّر وما سينتَهي عليهِ حالُ إمبراطوريَّتِهِ العالميَّةِ العَظيمَة. فقَدْ كانَ نبوخَذنَصَّر قَلِقاً بشَأنِ مُسْتَقْبَلِ هذهِ الإمبراطوريَّةِ التي وَجَدَ نَفْسَهُ فَجْأةً مالِكاً لَها ومُهَيْمِناً عليها. وقَدْ كانَ الحُلُمُ بمثابَةٍ حَلٍّ مُقدَّمٍ مِنَ اللهِ لهذهِ المُشْكِلَة. يوضِّحُ دانيالُ هُنا أنَّهُ لا يَسْتَحِقُّ أيَّ تقديرٍ، وأنَّ إلهَ السماواتِ هُوَ مَنْ كَشَفَ لَهُ عَنْ هذا الحُلُم، وأنَّ اللهَ كَشَفَ الحُلُمَ لدانيال لكي يَحْفَظْ حياةَ حُكَماء بابِل ولكي يُشْبِعَ فُضولَ المَلِك نبوخَذنَصَّر. يتحدَّثُ اللهُ إلى نبوخَذنَصَّر بلُغَةٍ يَفْهَمُها ألا وَهْيَ لُغَةُ رَوْعَة ومَجْد مملَكَتِهِ مِنَ الخارِج. فقَدْ أراهُ اللهُ في الحُلُمِ بَهاءَ ورَوْعَةَ مملَكَتِهِ مِنَ الخارِج. كذلِكَ، فقَدْ كانَ هذا الحُلُمَ أيْضاً حُلُمَ شَخْصٍ أمَميٍّ، وفيهِ تحدَّثَ اللهُ إليهِ باستِخْدامِ تمثالٍ. صحيحٌ أنَّ التمثالَ الذي رآهُ نبوخَذنَصَّر في حُلُمِهِ لَمْ يَكُنْ تِمْثالاً يُعْبَدُ، لكِنَّ نبوخَذنَصَّر كانَ يَسْجُدُ للأصنامِ في مدينَةِ بابِل. لهذا، فقَدْ استَخْدَمَ اللهُ تمثالاً في حُلُمِه. ففي أرْضِ الوثنيَّةِ تِلْك، لَمْ تَكُنْ هُنالِكَ لُغَةٌ يَفْهَمُها نبوخَذنَصَّر سِوى هذه؛ فقَدْ كانَتْ بابِلُ مَعْروفَةً بأنَّها أصْلُ عِبادَةِ الأوثان ومَنْبَعُ الأصْنام.
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://www.geocities.com/magdy_khela2000
 
دراسة فى سفر دانيال النبى
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
العجايبي نت :: دراسات الكتاب المقدس :: دراسة العهد القديم-
انتقل الى: