شباب في شباب
 
البوابةالرئيسيةس .و .جاليوميةبحـثالتسجيلقائمة الاعضاءالمجموعاتدخول
منتديات العجايبي نت تتمنــي لكــم اسعــد الاوقـات وتقـدم لكـم افضـل شـات في مصـر شات سـان مينــا
شات مسيحي

شاطر | 
 

 العطاء القاتل

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
مجدى خلة
العضو الماسي للعجايبي
العضو الماسي للعجايبي


عدد الرسائل : 171
العمر : 40
الموقع : www.magdy8888.ahlamontada.net
النقاط : 0
تاريخ التسجيل : 09/09/2008

مُساهمةموضوع: العطاء القاتل   الخميس سبتمبر 11, 2008 7:12 pm

العطاء القاتل

هي قصة قديمة, قد تكون خيالية... أيا كان الأمر فهي تقدم لنا درسا مفيدا يستحق الاهتمام.

أحداثها تدور حول حارس لفنار احدي الجزر الساحلية النائية.. لقد تأخرت سفينة الإمداد عن موعدها، و بدأت الجماعة القليلة العدد التي تعيش حول الفنار تنزعج و تضطرب..

ماذا فعل الحارس؟.. كان يحب الجماعة، فبدأ يقاسم أفرادها ما لديه من الزيت المختزن لإضاءة الفنار..

و في ليلة انتهي الزيت، و لم يجد الحارس ما يشغل به النار التي فوق الفنار.. و يا للمأساة ففي نفس الليلة اقتربت السفينة المتأخرة و صارت علي وشك بلوغ الشاطئ.. يا للمأساة، فلم تجد ضوءا يهديها فارتطمت بالصخور و غرقت و غرق معها كل أمل في إنقاذ سكان الجزيرة من الموت جوعا..

آه لهذا العطاء القاتل!!

آه لعطاء الحارس الذي كان سببا في هلاكه هو و الجماعة التي أحبها..

آه لهذا الدرس الثمين!!

أية خسارة تكون لنا و لمن حولنا، عندما نفقد كل طاقتنا في العطاء لهم، فلا يبقي لنا في اليوم وقت ولا مجهود للاختلاء بالرب للامتلاء بنوره، حتى نعكسه لهم..

أية خسارة تكون لنا و لمن حولنا، عندما نهتم أن نعطي ولا نهتم أن نضئ..

أية خسارة عندما نخدم الناس و نساعدهم ولا يرون فينا نور الرب الذي أحبهم و مات لأجلهم..

نعم أية أضرار قد نؤذيهم بها عندما نساعدهم و نحن غير مشتعلين بالحب لهم..

و أية أضرار قد تقع عليهم عندما نعطيهم و نبذل لأجلهم بدافع الحب الطبيعي أو الشفقة و ليس بدافع الحب الإلهي الذي يملأ به الروح القدس القلب..

أعط ذاتك في خدمة الآخرين، لا تتردد، ابذل نفسك لمساعدتهم، ساهم بكل قدراتك في حل مشاكلهم و إسعادهم، فهكذا علمك سيدك.. لكن احرص كل الحرص أن تفعل هذا و أنت مضئ بنور الرب، و أنت مشتعل بالحب لهم.. آنذاك سيكون عطاؤك مميزا، عطاءا من السماء، نافعا جدا لهم و أيضا لك..

سيدي الحبيب..

لا تسمح لي أن تنقطع صلتي بك و شركتي معك ولو للحظة واحدة..

و لتعطني أن أنظر دائما مجدك بوجه مكشوف كما وعدت في كتابك..

فيغيرني روحك، من مجد إلي مجد..

فأضيئ بحبك الناري.. لأخوتي، و حتى لأعدائي..

منقوووول
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://www.geocities.com/magdy_khela2000
 
العطاء القاتل
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
العجايبي نت :: القصص والحكايات :: القصص-
انتقل الى: