شباب في شباب
 
البوابةالرئيسيةس .و .جاليوميةبحـثالتسجيلقائمة الاعضاءالمجموعاتدخول
منتديات العجايبي نت تتمنــي لكــم اسعــد الاوقـات وتقـدم لكـم افضـل شـات في مصـر شات سـان مينــا
شات مسيحي

شاطر | 
 

 مين يقدر يخلى اعمى يشوف النور ؟؟؟ مين يقدر ينادى ميت من القبور؟؟؟؟؟؟2

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
مجدى خلة
العضو الماسي للعجايبي
العضو الماسي للعجايبي


عدد الرسائل : 171
العمر : 40
الموقع : www.magdy8888.ahlamontada.net
النقاط : 0
تاريخ التسجيل : 09/09/2008

مُساهمةموضوع: مين يقدر يخلى اعمى يشوف النور ؟؟؟ مين يقدر ينادى ميت من القبور؟؟؟؟؟؟2   الثلاثاء سبتمبر 16, 2008 3:50 pm

قصص معجزات شفـاء


• لا أؤمـن بالمعجزات.. لكنه شفانـى بمعجزة


اختبار طبيب الكسندر كام ـ نيويورك


وُلدت فى مقاطعة كونج رونج بالصين. وتربيت فى مدارس مسيحية. وقضيت معظم طفولتى فى هنج كنج. وأخيرا ذهبت إلى كلية الطب.
وبع أن توقفت الدراسة بسبب إعلان الحرب فى المنطقة، أكملت دراسة الطب فى مقاطعة كونج رونج بالصين. وبعد أن أعلنت الحرب، هربت إلى تايوان حيث اشتغلت مترجما للجيش الأمريكى.
بعد ذلك، تولى ضابط أمريكى رعايتى. ودعانى للذهاب إلى الولايات المتحدة،لاستكمال دراسة الطب هناك.
وبعد 7 سنين، تركت كاليفورنيا، وسافرت إلى أيرلندا حيث أكملت دراسة الطب فى إنجلترا. ثم رجعت إلى نيويورك طبيبا متخصصا فى الأمراض الباطنية.
بدأت نشاطى، بإنشاء مركز للرعاية الطبية. وبعد 13 سنة، أصبح لدىّ 4 مراكز للرعاية الطبية فى منطقة نيويورك. وكمهاجر، نجحت نجاحا عظيما. وصار لى مركز اجتماعى مرموق. وحققت مكاسب مادية كبيرة. ولكن من الناحية الروحية، كنت مفلسا تماما.
ذهبت إلى كنائس كثيرة لسنين عديدة. وسمعت الكثير عن الرب يسوع. ولكننى لم أقبله فى قلبى ربا ومخلصا لحياتى. ورغم أن مظهرى يدل على أننى رجل متدين، لكن ينقصنى شيئين :
1. علاقتى الشخصية مع الرب يسوع.
2. المعرفة الحقيقية لكلمة اللـه فى الكتاب المقدس.
فقد قال الرب يسوع " ماذا ينتفـع الإنسان لو ربح العالم كله وخسر نفسـه. " إنجيـل متـى 26:16
وبعد ظهر يوم الاثنين 30 مايـو، غادرت المنزل بسيارتى، ومتوقعا أن أعود إلى المنزل بدون تأخير. ولكن ما حدث فى الواقع، أننى رجعت إلى البيت بعد 6 أسابيع، إنسانا جديدا يختلف تماما عن الإنسان القديم.
فى ذلك اليوم تساقط المطر، وتكاثرت الغيوم السوداء. وبعد بضعة دقائق من قيادتى السيارة، انزلقت السيارة واندفعت بسـرعة نحـو الرصيف. حاولت أن أستعيد التحكم فى عجلة القيادة، فلم أستطع. وفى الحال ارتطمت السيارة بشدة بإحدى الأشجار فوق الرصيف. وقـد أدت شدة الصدمة، إلى دفع جسمى إلى الأمام، حيث ارتطمت بالزجاج الأمامى للسيارة، فتهشم. وارتطمت جبهتى بشـدة بالسقف الداخلى للسيارة. ولما اصطدم صدرى بشدة بعجلة القيادة وانكسرت 3 ضلوع من الجانب الأيسر للقفص الصدرى. ثم انغرست أطرافها فى قلبى وفى الرئة اليسرى.
كما ارتطمت بشدة بالذراع المعدنى لصندوق السرع، فانكسر. ومزق جـدار المثانة وتسبب فى حدوث نزيف غـزير فى المثانة. أمسكت بشدة بعجلة القيادة، حتى أن الجزء المشدود من حزام الآمان أحدث كسرا فى ذراعى الأيسر وفى فخذى الأيسر أيضا.
وقد اضطر رجال البوليس، استخدام المطارق حتى يمكنهم فتح باب السيارة. وكون الدم الذى نزف من جسمى بركة صغيرة فوق الأرض.
وبعد أن تم نقلى إلى المستشفى، قام الطبيب بفحصى، وجاء فى تقريره : ان فرصة بقائى حيـا لا تتجاوز 20 فى المائة.
وبالرغم من ذلك، عندما سألنى رجال البوليس عن اسمى ورقم تليفونى، أجباهم بكل وضوح. ولم أفقـد وعيـى أبدا خلال فترة علاجى. وعندما قـام أخصائى الأعصاب بفحصى، قال لى " دكتور كـام. أنت محظوظ جدا. لم يحدث لك أى ارتجاج فى المخ. "
أما أخصائى العظام، فقد حـدد جميع الكسور التى حدثت بجسمى.
أما أخصائى الصدر، فبعد فحصى بالأشعة، قال " لديك رئـة مصابة بنزيف داخلى. "
أما أخصائى القلب فقد اكتشف حدوث تهتك لعضلة القلب. وعدم انتظام ضربات القلب.
وقد تسبب نزف الدم بكميات كبيرة إلى ارتفاع نبض القلب إلى مرتين ونصف ضعف المعدل الطبيعى.
أما التلف الأصعب،فقد حدث بالمثانة حيث امتلأ جدارها بالثقوب.
أما أخصائى الأنف والأذن والحنجرة، فبعد الفحص قال " لو أن الإصابة حدثت على بعد 1سم أسفل جبهتك من الجانب الأيسر، كنت ستفقد عينك اليسرى..."
نعم. إن اللـه هـو الذى حافظ على سلامة مخى وعينى وأنفى، حتى لا أحتاج إلى جراحة إعادة تشكيل وتعويض. ومع ذلك، لـم أقدم الشكر والمجد للـه فى ذلك الوقت. ولأننى لم أكن أعرف الرب يسوع معرفة شخصية، لذلك كان كل تركيز فكرى فى الألم الشـديد الذى جسمى.
مرات كثيرة، رفضت قبول دعوة الرب يسوع لى. ون بين الشهود على ذلك، أخى صموئيل الذى كان دائما ينصحنى أن أقـرأ الكتاب المقدس. ولكننى لم أبالـى. وفى قمة الأزمة، زارنى صديقى تـان وهو مسيحى حقيقى من هونج كونج .
وبعد أن صلى معى قال " كام. اسمع ما أقوله : بينما كنت أصلى الآن، وعدنى الرب يسوع أنه سيشفيك. لذا يجب أن تصلى إلى الرب يسوع حتى يشفيك. "
قلت له " أنـا طبيب. أؤمن بالعلم والمنطق. وأعلم أن مثانتى قد تلف منها 75% فكيف تتوقع أننى سوف أُشفـى تماما. هذا مستحيل. أنـا لا أؤمن بالمعجزات ! "
لكن صديقى، أجابنى بقـوة وقال " لدى اللـه ، كل شئ مستطاع. يجب أن تؤمن بذلك. " واستمر صديقى مع كنيسته يواصلون الصلاة حتى يشفينى الرب يسوع. وكان يزورنى كل يوم، ويشهد لى عن محبة الرب يسوع.
ثم يقرأ من الكتاب المقدس، حيث لفت نظرى قصة المرأة نازفة الدم التى واصلت ذهابها للأطباء لمدة 12 سنة، ولم تجد شفاء. ولكن عندما آمنت بالرب يسوع، بأنه الطبيب الشافى، لمست هدب ثوبه، ونالت الشفاء فى الحال.
قلت فى نفسى : ربما الرب يسوع يقدر أن يشفينى. أغمضت عينىَّ، وصليت " ربى يسوع. أرجوك ساعدنى. " وبعد الصلاة، بدأ الألم الشديد يختفى. وبعد 3 أيام تلاشى تماما.
وفى هذه سمعت صوت الرب يسوع يقول لى " سوف أحدد مستقبلك. واعلم أنه لولا رحمتى، لم تكن لك عينان، ولا أنف ولا مـخ. ولكن عندما أغفر لك خطاياك، ستكون لك عيناك وأنفك ومخـك. " اقتنعت بكلام الرب يسوع، وبدأ إيمانـى بالرب يسوع ينمـو.
وفى أثناء ذلك ، جاء أخصائى المسالك البولية لزيارتى، وقال لى " لدى أخبار سيئة : أنا لا أتوقع بالمرة شفاء لمثانتك. لأن جدارها ملأن بالثقوب. أريدك أن تعود للمستشفى بعد 6 شهور لكى أجرى لك عملية جراحية... " ثم أكمل حديثه بغاية الحزن وقال " دكتور كـام. يجب أن تقبل الواقع. هذه هى الحقيقة. " وبينما كنت غارقا فى يأسى، قال الطبيب " أريد أن أفحصك لأعرف ما وصلت إليه حالة مثانتك. "
قلت له بغضب " لا تتعب نفسك. أنا أعرف أن المثانة لن تعود إلى حالتها الطبيعية. " أجابنى " أنـا طبيب، ويجب أن أباشر عملى. "
وبينما كانت الممرضة تدفع الكرسى المتحرك الذى أجلس عليه، همس صوت فى داخلى قائلا "صلـى" وفى الحال، شعرت بحرارة تسرى فى جسمى. ولكنى صليت صلاة قوية. وشعرت بأنى طفل يقول "بابـا. أنـا جوعان، هل يمكن تعطينى شيئا لآكـل ؟ " ثم أكملت صلاتى " ربى يسوع. من فضلك أرشد الطبيب حتى يساعدنى. " وبدأ الاختبار العملى بمحلول الملح حيث سمح الطبيب لمحلول الملح أن يسيل فى هيئة نقط إلى داخل المثانة...
وهذا ما حدث تماما، بدأت المثانة تفرز محلول الملح بصورة طبيعية وبسرعة. ولأول مرة، بعد مرور 6 أسابيع، استطعت أن أتبول بصورة طبيعي. رفعت رأسى إلى فوق. وقلت " ربى يسوع. شكرا لك أنـا بحالة طيبة . " وقال لى الطبيب وهو مبتسم " دكتور كـام أنت قد شُفيت تماما، لا تحتاج إلى عملية جراحية.
وبعد أسبوعين، رجعت إلى المستشفى لإعادة الفحص. وبعد الفحص قال الأطباء " زميلنا كام. أنت تتقدم تقدما سليما جدا أنت قد شُفيت." إن الرب يسوع هـو الذى شفـى جسدى، بل أيضا غيّـر طبيعتى وأخلاقى وأسلـوب حياتى. واستبدل محبتى لذاتى وأنانيتى، بحبى الشديد له، ولأغيش بحسب إرادتـه .
إن النجاة من هذا الحادث امر لا يصدق. والتفسير الوحيد لهذه النجاة : هو أن الرب يسوع قد أبقى لى حياة، لكى أمجـد اسمه. وقد كرست حياتى لكى أشارك فى الإعلان عن محبته العظيمة وعمل نعمته المخلصة للناس. والآن يقودنى الروح القدس للكرازة فى أكبر كنائس الشرق الأقصى، حيث يصل أعضاء الكنيسة إلى 50 ألف عضـو.
وكانت أكثر ثمار خدمتى فى قرية صغيرة فى تايلاند، حيث تحدثـت إلى مجموعة مكونة من 300 لاجئ أتـوا من كمبوديا. ولما قدمت الدعوة لمن يريد أن يقبل الرب يسوع مخلصا شخصيا، أعلن الـ300 لاجئ قبولهم الرب يسوع ربا ومخلص لهم.
بعد ذلك، قمت بزيارة وطنى الصين مرتين. ولكن لم يُسمح بأن أعظ علانية، بـل سمحوا لى بأن أطبع اختـبارى فى نشرة. وقمت بتوزيعها. وكم كان مدهشا، أن إخوتى المسيحيين فى الصين كانوا يتسارعون للحصول على نسخة من اختبارى !
ومرة أخرى، ذهبت إلى بيرو، حيث تحدثت عن محبة الرب يسوع فى المدن والسجون. وكم كان مذهلا، عندما أعلن الكثير من المجرمين العتاة، قبولهم الرب يسوع مخلصا لهم. أما فى تايوان، القليل من الناس قبلوا الرب يسوع مخلصا لهم. وذلك لأن الأمور المادية متيسرة والحياة سهلة فى تايوان.
ورغم ما أقابله من صراعات فى الحياة، فإننى أدرك تماما أن الرب يسوع معى فى كل مشكلة أجتازها.


أخـى . أختـى .
إننى أدعوك الآن أن تقبـل الرب يسوع ربا ومخلصا شخصيا لك. فهـو الوحيد الذى يستطيع أن :
- يحررك من كل خطاياك ويغفرها لك. ويعطيك حياة جديدة تكره الخطية.
- ويشفـى جميع أمراضك مهما كانت صعبة كما حدث معى أنـا .
- ويحـل كل مشاكلك مهما كانت صعبة . ويكلل مجهوداتك بالنجاح والخير الكثير.
- وهـو الوحيد الذى يضمن لك الحياة الأبديـة فى السماء.

أرجـوك أسرع إليه الآن. فهو ينتظر عودتك إليه. أسرع .
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://www.geocities.com/magdy_khela2000
 
مين يقدر يخلى اعمى يشوف النور ؟؟؟ مين يقدر ينادى ميت من القبور؟؟؟؟؟؟2
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
العجايبي نت :: المعجــــــــــزات :: المعجزات-
انتقل الى: